التصنيفات
العظام و المفاصل

ظاهرة تقوس الساقين – الأسباب – الوقاية

مرض تقوس الساقين : 

هو تشوّه جسدي يحدث في الساقين يتميّز ببعد الركبتين عند الوقوف عن بعضهما البعض، ويحدث هذا المرض عند الأطفال  أكثر من كبار السن، وقد يعد حدوث تقوس الساقين أمرا طبيعيا عند الأطفال الذين تقل أعمارهم عن السنتين، أما بعد هذا السن فقد يكون حالة مرضية ويستدعي الأمر مراجعة الطبيب، وفي هذا المقال سنتحدث عن مرض تقوس الساقين وكيفية علاجه.

أسباب تقوس الساقين:

    •  الإصابة بمرض Blount أو كما يقال له ( بعظمة الساق الكبيرة المُنفحجة ) وهو من الأمراض التي تكون أعراضه مخفية حتى سن البلوغ.
    • الإصابة بمرض الكُساح ويظهر هذا المرض نتيجة لنقصان فيتامين د في جسم الإنسان، ويسبب هذا النقصان في الفيتامين تلين العظام وإضعافها، وبعد فترة من الزمن يؤدي الى تقوسها.
    • الإصابة بمرض باجيه وهذا المرض له علاقة بعمليات الأيض في الجسم، حيث يؤدي ذلك إلى تشكيل عظام ضعيفة غير قوية.
    • الإصابة بمرض التقزّم وهو مرض يحدث نتيجة للخلل في نمو الأرجل وهو أيضاً يؤدي إلى التقوس.
    • حدوث كسور في العظام، حيث تكون هذه الكسور قد شفيت بطريقة غير صحيحة.
    • الإصابة بحالات التسمم خاصة التسمّم بعنصريّ الفلورايد والرصاص.
    • إذا كانت المرأة الحامل تكثر من شرب المشروبات الغازية في فترة الحمل.
    • الإصابة بأمراض في الكلية أو الكبد حيث تؤثر حيث أن لهذه الأمراض تأثير على تراكيز كل من الكالسيوم وفيتامين د في الجسم.
    • حدوث نقص في تغذية الطفل، ويحدث ذلك إذا كانت الأم تعتمد على الحليب لتغذية الطفل فقط.
    • قد يحدث هذا المرض نتيجة إخراج الطفل عند الولادة بشكل خاطئ.

طرق علاج تقوس الساقين عند الأطفال:

    •  إن خطة علاج المرض يتم وضعها بالاستناد إلى مسبب المرض وقابلية الطفل للعلاج.
    • لا يمكن علاج الطفل قبل عامين حيث يجب معالجة المسبب الأساسي للمرض أولاً ، مثل ( إعطائه فيتامين D إذا كان المرض كساح ).
    • يجب على الطبيب استخدام طرق أخرى إذا ازداد التقوس أو استاء .
    • يتم استخدام القوالب والأحذية الخاصة في بعض الحالات.
    • بينما يتم استخدام أجهزة تقويم الأرجل الداعمة والتي تم تصميمها بحيث تستخدم في الليل وذلك بهدف سحب الأرجل إلى الأسفل.
    • قد يتم اللجوء إلى العمليات الجراحية في بعض الأحيان.

طرق الوقاية من تقوس الساقين عند الأطفال

  • يجب على المرأة الحامل أن تحرص على تناول الغذاء الكافي والخضروات والفواكه ، والأسماك والكبد البقري، والإكثار من تناول الحليب ومنتجاته.
  • يجب تناول الأغذية الغنية بفيتامين D والتركيز عليها لما لذلك من فائدة كبيرة على صحة الطفل.
  • على الأم تعويد طفلها منذ عمر ستة أشهر على تناول الأطعمة المهروسة .
  • يجب على الأم إعطاء طفلها عصير البرتقال الغني بفيتامين C والعصائر الطبيعية .
  • عند الولادة يجب الانتباه إلى تجنب شد أطراف الطفل بشكل قد يكون مؤذي له.
  • يجب تعريض الطفل لأشعة الشمس بشكل مناسب.

 

التصنيفات
العظام و المفاصل

تمزق الأربطة Ligaments déchirants – الأسباب والعلاج

فكرة عن تمزق الأربطة

تمزق الأربطة هو عبارة عن حالة تمدد تصيب الأنسجة الضامة الكثيفة اللتي تربط العظام ببعضها البعض، و يتم تشخيص هذه الحالة بما يعرف عنه بالمصطلح الطبي تمزق الأربطة، و يكون ذلك نتيجة تعرض المفاصل لعدة صدمات فجائية، كالتواءها عند السقوط أو ما شابه ذلك، و ينتج عن ذلك شعور بألام مبرحة و شديدة، تحتاج إلى معالجة طبية سريعة.

أعراض الإصابة بحالات تمزق الأربطة:

هناك مجموعة من الأعراض التي يتعرض لها الشخص عند الوقوع المفاجئ أو التعرض لحالة اصطدام مباشر بجسم صلب و بشكل غير مفاجئ، كالشعور بألم شديد في المنطقة المصابة، و تورم مفصل المنطقة المصابة، إضافة إلى تحول مكان الإصابة إلى ما يشبه الكدمة و يتغير في بعض الحالات لون الجلد، ثم يصاحب هذه الأعراض تعرض المفصل غالبا بمجموعة من الالتهابات و يصبح استخدام العضو المصاحب صعب جدا.

أسباب تعرض لحالة تمزق الأربطة

هناك العديد من الحالات التي يمكن توقعها و التي لا يمكن توقعها التي تندرج تحتها أسباب التعرض الأربطة للتمزق، إلا أن من الأسباب الأكثر شيوعا و انتشارا بين الحالات، تكون عند التحرك بشكل مفاجئ و سريع، ينتج عنه اختلال في توازن الجسم، فيقع ثقل الجسم كاملا على المنطقة  المصابة، فتصاب بتمزق بالأربطة، كما أن السقوط من مكان عالي و الذي ينتج عنه في أغلب الأحيان كسور و رضوض في الجسم، ومن أنواع التمزق، ما هو تمزق في أربطة الكاحل، و أربطة القدم و الركبة و  الرقبة.

طرق العلاج و الإسعافات الأولية في حالة تمزق الأربطة

هناك بعض الطرق العلاجية الاسعافية التي يجب القيام بها عند تعرض الجسم لحالة تمزق الأربطة، أو تعرض شخص ما بهذه الحالة، كإراحة العضو المصاب و التوقف عن القيام بأي نشاط عضلي يحتاج إلى جهد بدني في المرحلة الأولى من  الإصابة، ثم بعد فترة وجيزة من الوقت، يفضل تحريك العضو المصاب ببطئ شديد و بالتدريج، لاعادة نشاط الدورة الدموية في مكان الإصابة، و منع تعرضها لبدايات الكدمة أو تورم المنطقة بعد الإصابة، ثم يرفع العضو المصاب في مستوى القلب، للتقليل من تورم المنطقة، و كثيرا ما ينصح بربط مكان الإصابة بالضماد الطبي محاولة باعادة توازن الأمور إلى طبيعتها.

التصنيفات
العظام و المفاصل

هشاشة العظام – الأسباب – والوقاية

 العظام لدى الإنسان

يتكون العظم الطبيعي من البروتين والكولاجين والكالسيوم، وكلها تعطي العظام قوتها، أما هشاشة العظام فتعني انخفاض كثافة العظام، مما يقلل من قوتها وينتج عظام هشة ورقيقة، ويصبح العظم مسامي غير طبيعي قاب للانضغاط مثل الإسفنج، هذا الاضطراب في الهيكل العظمي يضعف العظام، وينتج عنه كسور متكررة في العظام، مثل تفتت العظام كما هو الحال في كسر الورك، أو انهيار العظام كما هو الحال في كسر العمود الفقري الناتج عن انضغاط العمود الفقري، حيث يعد العمود الفقري والوركين والأضلاع والمعصمين، من المناطق الشائعة لكسور العظام الناتجة عن هشاشة العظام، كما ويمكن أن يحدث الكسر في أي عظمة هيكلية تقريبًا.

 

                                                     مرض هشاشة العظام :

سيُذكر في هذا الجزء بعض الحقائق الهامة حول هشاشة العظام.

  • تنخفض كتلة العظام بعد بلوغ 35 سنة من العمر، بشكل تدريجي، ويحدث لدى النساء بسرعة أكبر بعد انقطاع الطمث.
  • يمكن ألا تظهر أعراض مرض هشاشة العظام، حتى تحدث الكسور.
  • يمكن الكشف عن الإصابة بهشاشة العظام، بواسطة الأشعة السينية.
  • يمكن تأكيد الإصابة بهشاشة العظام، من خلال اختبارات قياس كثافة العظم.
  • يعالج المرض باستخدام الأدوية الخاصة التي تحتوي الكالسيوم.

                                                أسباب مرض هشاشة العظام :

  • العوامل الوراثية والتاريخ العائلي لهشاشة العظام، أحد أهم الأسباب للإصابة بالمرض.
  • التدخين المفرط وتناول الكحول.
  • قلة الحركة وعدم ممارسة التمارين الرياضية.
  • الإصابة بالتهاب المفاصل الروماتويدي، والإصابة بإمراض الكبد، والسكتات الدماغية.
  • انخفاض وزن الجسم، فالجسم الصغير البنية أكثر عرضة للإصابة بهذا المرض.
  • التقدم بالعمر.
  • التاريخ الشخصي للإصابة بكسر العظام كشخص بالغ.
  • سوء التغذية وعدم الحصول على كميات كافية من الكالسيوم، وفيتامين D.
  • النساء أكثر عرضة للإصابة بهذا المرض.
  • يرتبط المرض أحيانًا، بالإصابة بالتهاب الجلد مثل الجلد الحلئي الشكل، ومتلازمة مارفان ومتلازمة إهلرز.
  • يرتبط المرض أحيانًا، بسوء امتصاص المغذيات من قبل الجهاز الهضمي.
  • انخفاض مستويات هرمون التستوستيرون لدى الرجال.
  • فرط نشاط الغدة الدرقية، وفرط نشاط جارات الغدة الدرقية.
  • التعرض للعلاج الكيماوي.
  • استخدام بعض أنواع الأدوية، مثل الهيبارين والفينيتوين والفينوباربيتال.

                                              الوقاية من مرض هشاشة العظام :

لتقليل فرص الإصابة بمرض هشاشة العظام ينصح بما يلي:

  • التغذية الجيدة : تناول كميات من البروتينات التي تعد اللبنة الأساسية للعظام، كما يحتاج الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم ما بين 18-50 عامًا 1000 ملغرام يوميًا من الكالسيوم، ويمكن الحصول على هذه العناصر من منتجات الألبان والخضار الورقية والسمك والحبوب المدعومة بالكالسيوم والبيض وعصير البرتقال واللحوم، بالإضافة إلى فيتامين D، الذي يمكن الحصول عليه من أشعة الشمس.
  • ممارسة التمارين الرياضية: الجمع بين تمارين قوة العضلات وتحمل الوزن وتمرينات المشي والركض وصعود الدرج والرياضات المؤثرة على الصدمات.
  • التوقف عن ممارسة العادات السيئة: يعتبر الإقلاع عن التدخين والتوقف عن تناول المشروبات الروحية، من أهم الأسباب للحيلولة من الإصابة بهذا المرض.
التصنيفات
العظام و المفاصل

تمارين مفيدة لتقوية الأعصاب

ماهي الأعصاب؟

هي مجموعة من الشعيرات دقيقة جداً مرتبطة من خلال بعض المجموعات من المحاور العصبية و التي بدورها تقوم بعملية نقل الإشارات ما بين الجسم و الجهاز العصبي المركزي، و الأعصاب كسائر أجزاء الجسم تحتاج لتقويتها و تدعيمها و خصوصاً أنها تضعف بعض أمور حياتنا بضعفها و هذا الضعف يأتي لعدة أسباب.

الأمور الضارة التي تؤذي العضلات

  • كثرة الجلوس أمام جهاز الكمبيوتر فالأشعة الضارة المنبعثة من الجهاز تؤدي إلى ضعف الأجهزة العصبية.
  • استخدام لوحة المفاتيح بأستمرار يؤدي إلى التهاب حاد في أوتار اليدين.
  • عدم النوم لوقت كافي خلال ساعات الليل.

هناك عدة جوانب و عدة طرق لمساعدة الأعصاب على البقاء في حال سليمة و قوية و دائما تدعم نفسها بنفسها عن طريق أسلوب الحياة المتبع من قبل الإنسان، و هذه بعض الجوانب التي من خلالها يتم المحافظة على الأعصاب.

أطعمة تحمي الأعصاب وتقويها

  • الألبان: تحتوي على مواد مساندة لتقوية الأعصاب و الجسم.
  • التمر: طعام نبوي يساعد على منح الجسم القوة و يمده بالفوائد الكثيرة للتمر و التي نعرفها منذ عصور.
  • الزنجبيل: تقوي النهايات العصبية و تحمي العصب و تساعد بتنظيم الدورة الدموية في حال لا يوجد أي مانع لأخذها، ففي بعض الحالات المرضية تعمل على التلاعب بمستوى الضغط في الجسم الضعيف.
  • الشاي الأخضر: يساعد على عدم تفتت الأعصاب وأبقائها في حال جيدة بشكل دائم.
  • أوميغا 3 و العصائر الحمضية: غنية بالكثير من الفيتامينات التي تمد الجسم بشكل عام بالصحة و تساعد على تقويته بشكل مستمر.

تمارين لتقوية الأعصاب

  • تمرين الكرة: 
    تحت اليد اليسرى يتم وضع الكرة و يتم الارتكاز باليد اليمنى على الأرضية و تكون وضعية الإقدام دائما في هذا التمرين على رؤوس الأصابع مع رفع الظهر بشكل تدريجي من أسفل إلى أعلى.
  • تمرين الضغط: 
    يتم الارتكاز بكلى اليدين على الأرض مع وضعية القدم الأولى و رفع الظهر و البطن بشكل مستقيم مع كل الجسم بالهبوط و الارتفاع بشكل متكرر دون لمس الأرض.
  • تمرين القوس: 
    ثني الجذع على شكل قوس إلى الأمام و من ثم نُهبط الرأس إلى الأسفل مع نفس الوضعية للقدمين في أول تمرينين.
  • تمرين المقص: 
    زيادة قوة الأعصاب و قوة الذراعين عن طريق جهاز يتم وضعه في اليد بشكل مستقيم من خلال أحدى اليدين و الضغط المستمر.
  • تمرين الضغط العادي: 
    عند تكرار تمرين الضغط كما وضح في النقطة السابقة يتم بين كل خمس أو عشر ضغطات تثبيت الجسم لمدة ثلاثون ثانية.
التصنيفات
العظام و المفاصل

كيفية علاج الإنزلاق الغضروفي Hernie discale

 L’Hernie discale أو الانزلاق الغضروفي

يعرف الانزلاق الغضروفي لدى الكثير بمصطلح ألم الديسك، وتحدث هذه الحالة نتيجة حدوث انزلاق في نواة الغضروف الفقري وذلك إلى الخلف تحديداً في قناة النخاع الشوكي، وهذا ما يؤدي إلى أن حدوث ضغط من قبل النواة على احد جذور الأعصاب التي تخرج من بين فقرات العمود الفقري لدى الإنسان، أكثر الفقرات عرضة للفتق أو الانزلاق هما الفقرتين الرابعة والخامسة في أسفل الظهر، ويوجد العديد من العلامات والأعراض التي تدل على الإصابة، وسنتحدث في هذا المقال حول علاج الانزلاق الغضروفي إضافة إلى عرض المعلومات الأخرى حول هذه الحالة.

أعراض الإنزلاق الغضروفي 

تظهر أعراض الإصابة بهذه الحالة على هيئة مجموعة من العلامات، وتأتي على النحو الآتي:

  • الشعور بآلام الشديدة في المنطقة أسفل الظهر وقد تمتد هذه الآلام لتصل إلى المنطقة أسفل الساق ومنطقة المؤخرة.
  • الشعور بالآلام الشديدة عند المشي خاصة لمسافات طويلة.
  • حدوث تقلصات في العضلات التي توجد في الساقين والظهر خاصة عند المشي.
  • عدم قدرة الشخص المصاب بهذه الحالة على الوقوف لفترات طويلة من الزمن.
  • يوجد ثلاثة أنواع لهذا المرض، وهي الانزلاق الغضروفي الصدري، والانزلاق الغضروفي العنقي، والانزلاق الغضروفي القطني، وتتشابه جميعها في الأعراض بدرجة كبيرة.

علاج الإنزلاق الغضروفي

يأتي علاج هذه الحالة على النحو الآتي:

  •  تعتبر الجراحة أحد الخيارات المتاحة لحل مشكلة الانزلاق الغضروفي، وليست الخيار الوحيد، حيث أن هناك مجموعة من الخيارات التي يمكن اللجوء إليها ومحاولتها قبل ذلك.
  • يهدف علاج هذه الحالة إلى التقليل من حدة الأعراض التي تصيب المريض، وتحسين قدرته على أداء واجباته ومهامه اليومية.
  • في البداية يقوم الطبيب بوصف مسكنات الألم وذلك للتخفيف من شدة الآلام التي يشعر بها المريض.
  • يعتبر العلاج الطبيعي أحد الخيارات التي يمكن الاستعانة بها والتي تساهم في تحسن حالة المريض.
  • يجب الاستمرار بأداء التمارين الرياضية المخصصة لتلك الحالات.
  • عادة ما يتخذ الطبيب والمريض قرار التدخل الجراحي في الحالات المتقدمة وذلك بعد حوالي ستة أسابيع من البدء بالعلاج وفي حال عدم حدوث تحسن في الأعراض وفي حالة المريض.
  • يوجد بعض برامج إعادة التأهيل المخصصة لمثل تلك الحالات، والتي من أبرزها المدارس لعلاجات الظهر، حيث أنها تقوم بتعليم كيفية معالجة الظهر.
  • يتم عقد العديد من برامج معالجة الآلام المزمنة، والتي تركز على تعليم المريض كيفية التعامل والتغلب على الألم لديه وذلك استناداً إلى الأساليب العلاجية المختلفة إضافة إلى العلاج الطبيعي، والاستشارة النفسية، والطب التكميلي (الطب البديل).
  • الأشخاص الذين يفضلون العلاجات بالأعشاب يمكنهم استخدام عشبة الدردار الزلق، وعشبة الصفصاف الأبيض لتقليل الالتهابات في هذه الحالة.
التصنيفات
العظام و المفاصل

علاج تمزق الغضروف الهلالي للركبة

الغضروف الهلالي للركبة

و هو الطوق المركزي للغضروف المرتبط بالساق، حيث يدور الطوق حول مفصل الركبة في مسار هلالي الشكل، ويقع هذا الغضروف بين اللويديات الإنسية من الساق وبين عظم الفخذ، واللويديات الإنسية هي مناطق من هذه العظام تقع على الجوانب الداخلية للركبتين، ويتعرض هذا الغضروف لإصابات تضر به وخاصةً عند الرياضيين، ومنها تمزق الغضروف الهلالي أو قطعه، وفي هذا المثال معلومات عن كلتا الحالتين وعن أسباب وسبل تشخيص وعلاج إصابات الغضروف الهلالي في الركبة.

 

تمزق الغضروف الهلالي للركبة

يمكن أن يتلف أو يتمزق الغضروف الهلالي أثناء الأنشطة التي تضغط أو تسبب دوران مفصل الركبة، مثل التعرض لإصابة قوية على أرضية ملعب كرة قدم أو الدوران المفاجئ في ملعب كرة السلة، إلا أنه لا يجب أن يكون الشخص رياضيًّا للتعرض لتمزق الغضروف الهلالي، فقد يحدث في حالات أخرى مثل القيام بسرعة من وضعية جلوس القرفصاء، واعتمادًا على شدة الإصابة، يمكن أن تختلف خيارات العلاج من العلاجات المنزلية إلى الجراحة الخارجية، ويمكن الوقاية من هذه الإصابة عن طريق القيام بتمارين تقوي عضلات الساق واستخدام تقنيات مناسبة أثناء ممارسة الأنشطة الرياضية.

 

قطع الغضروف الهلالي

تمزق الغضروف الهضمي هو إصابة تحدث عند تقطّع أجزاء من الغضروف أو عند تعرض تلك القطع لإصابة مباشرة بسبب حركة معينة مثل تدوير الركبة بقوة كبيرة، في حين ثبات القدم على الأرض، وغالبًا ما يتعرض لهذه الإصابة الرياضيين نتيجة الإصابات الرياضية القوية، وهي تمثل ما يقرب من 15٪ من جميع الإصابات الرياضية، وقد يكون القطع جزئي أو كلي من الغضروف الجانبي أو الإنسي، مع العلم بأن القطوع الإنسية أكثر شيوعًا من الجانبية، بالإضافة إلى القطوع التي تحدث في الرياضة، يمكن أن يؤدي التهاب المفاصل العظمي إلى تمزّق الغضروف الهلالي التلقائي من خلال إضعاف أجزاء الغضروف، أما عوامل الخطر المحتملة لقطع الغضروف الهلالي فهي الرياضة، تقدم السن، الجنس والأمراض الموجودة من قبل مثل هشاشة العظام.

 

اسباب تمزق و قطع الغضروف الهلالي

من الممكن يتمزق الغضروف الهلالي خلال الأنشطة التي تسبب التلامس المباشر أو الضغط أو الالتواء أو الدوران القسري للركبة، كما قد يؤدي الدوران المفاجئ أو رفع الأثقال إلى هذه الإصابة، لذلك فإنَّ العديد من الرياضيين معرضون لخطر تمزق الغضروف الهلالي، خاصةً الذي يمارسون الألعاب الرياضية التي تتطلب الانعطاف أو التوقف المفاجئ مثل ألعاب كرة القدم وكرة سلة وكرة القدم الأمريكية والتنس، ووفقًا لمستشفى بوسطن للأطفال، ازدادت نسبة إصابات الغضروف الهلالي عند الأطفال بشكل ملحوظ في السنوات الأخيرة، وذلك لأن الأطفال أصبحوا يشاركون في الرياضات المنظمة في سن مبكرة، وبالإضافة إلى ذلك، عند التركيز على رياضة واحدة فقط، فمن الأرجح أن يعاني الطفل من تمزق الغضروف الهلالي، وينطبق الشيء نفسه على المراهقين الذين يشاركون في الرياضات التنافسية، وفيما يأتي بعض الأسباب الأخرى التي يمكن أن تتسبب بتمزق الغضروف الهلالي:

  • التقدم بالعمر:

الغضروف الهلالي يضعف مع التقدم في السن، ويصبح تمزقه أكثر شيوعًا عند الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 30 عامًا، كما يمكن أن تؤدي الحركات البسيطة مثل جلسة القرفصاء أو المشي السريع إلى الإصابة في شخص يعاني من ضعف في المفصل.

  • الفصال العظمي (Osteoarthritis):

عند الاصابة بالتهاب المفاصل العظمي فإن فرصة التعرض لتمزق الغضروف تصبح أعلى، والتهاب المفاصل العظمي هو اضطراب مشترك شائع يتضمن الألم والتصلب في المفاصل بسبب الشيخوخة والهرم، وعندما يعاني شخص ما كبير السن من تمزق في الغضروف الهلالي، يكون احتمال ارتباطه بالانحلال أكبر، والانحلال هو عندما يصبح الغضروف في الركبة أضعف وأرق، ونتيجةً لذلك، يكون أكثر عرضة للتمزق.

 

تشخيص اصابات الغضروف الهلالي

لتشخيص إصابات الغضروف الهلالي يحتاج الأطباء أولًا إلى أخذ معلومات كافية من المريض عن حيثيات الإصابة وكيفية وقوعها، ولتأكيد التشخيص هنالك عدة وسائل معظمها تعتمد على التصوير للكشف عن الغضروف وحالته العامة ومنها: 4)

  • صورة الأشعة التقليدية (X Ray):

وجب الحصول عليها في وضعية الوقوف مع حمل الوزن الأمامي الخلفي، ووضعية 45 درجة، ووضعية جانبية.

  • تصوير المفاصل:

تاريخيًا، كان تصوير المفصل هو الدراسة التصويرية القياسية لتمزق الغضروف الهلالي، ولكن تم استبداله بالتصوير بالرنين المغناطيسي (MRI).

  • التصوير بالرنين المغناطيسي:

هذا هو المعيار الرئيسي والقاطع لتصوير الغضروف الهلالي وتشخيص جميع إصاباته ومشاكله.

  • تنظير المفاصل:

على أيدي اختصاصي تنظير المفاصل، يعتبر تنظير المفاصل أفضل أداة لتشخيص إصابات الغضروف الهلالي، مع حساسية وخصوصية ودقة تقترب من 100 ٪، كما أنّ تنظير المفاصل هو وسيلة تشخيصية وعلاجية، وبالتالي يوفر ميزة العلاج الفوري لمعظم الإصابات.

 

علاج تمزق الغضروف الهلالي

تعتمد طريقة تعامل جراح العظام مع تمزق الغضروف الهلالي على نوع التمزق وحجمه وموقعه، كما يتحكم العمر والحالة الصحية للمريض بخيارات العلاج المتاحة، ويقسم العلاج إلى علاج غير جراحي وعلاج جراحي كما يأتي: 5)

  • العلاج غير الجراحي:

اذا كان التمزق صغير وعلى الحافة الخارجية من الغضروف فقد لا يتطلب الأمر إصلاحًا جراحيًا، وما دامت الأعراض غير مستمرة والركبة مستقرة فقد يكون العلاج غير الجراحي هو كل ما يلزم، ويشمل هذا العلاج ما يأتي:

  1. الراحة وعدم تعريض المفصل للضغط.
  2. الثلج الموضعي لتخفيف الألم.
  3. رفع الساق أثناء النوم.
  4. الأدوية غير الستيرويدية المضادة للالتهابات مثل الأسبرين والأيبوبروفين.
  • العلاج الجراحي:

اذا استمرت الأعراض مع العلاج غير الجراحي، فقد يقترح الطبيب إجراء جراحة تنظيرية.

التصنيفات
العظام و المفاصل

علاج عظمة الترقوة

عظمة الترقوة

ان الكتف هو المفصل الأكثر مرونةً في جسم الإنسان، ومع ذلك، فإن المدى الواسع للحركات المحتملة يجعل الكتف أكثر عرضةً للإصابات، وواحدة من العظام التي ترتبط مع الكتف هي الترقوة، وعظمة الترقوة هي عظمة طويلة ورقيقة وموجودة في قاعدة الرقبة، وإحدى الوظائف الرئيسة لعظمة الترقوة هي حمل الذراع ودعمها لتكون حرة بعيدًا عن الجذع، وكسور الترقوة شائعة، ومن السهل كشف الكسر لأن الترقوة تقع مباشرة تحت الجلد، مما يجعل أي تشوه يصيبها مرئيًّا على الفور، ويعرض هذا المقال أسباب بروز الترقوة وكسرها وسبل التشخيص والعلاج كما يناقش مدى صحة تجبير عظمة الترقوة كعلاج للكسر.

 

اسباب بروز عظمة الترقوة

تبرز عظمة الترقوة عند البعض بشكل واضح، ويرجع ذلك إلى أسباب مختلفة منها الوراثية ومنها النحافة وطبيعة الجسم، أما إذا برزت الترقوة بشكل غير منتظم فإن ذلك قد يكون علامةً على تعرضها لكسر، وفيما يأتي أهم أسباب كسر الترقوة:

  • في الأطفال حديثي الولادة:

يعتبر كسر الترقوة هو الكسر الأكثر شيوعًا عند الأطفال حديثي الولادة، وغالبًا ما يكون السبب هو القوة المفرطة التي يستخدمها الطبيب في التوليد، ويكتشف هذا الكسر في المستشفى ويشفى بعد عدة أيام بدون تدخل طبي.

  • في الأطفال والمراهقين:

عظمة الترقوة هي العظمة الأكثر تعرضًا للكسر في هذه المرحلة العمرية، وعادةً ما يكون السبب في ذلك الإصابات المباشرة والسقوط على الكتف أثناء ممارسة الألعاب الرياضية.

  • في الكبار والمسنين:

يعتبر الكبار والمسنين أقل عرضةً للإصابة بكسر الترقوة، وفي حال حدوثها فيمكن أن يكون السبب الإصابات الرياضية أو حوادث السيارات وإصابات العمل.

 

تشخيص مشكل عظمة الترقوة

عند تعرض عظمة الترقوة للكسر قد يشعر المريض بألم حاد في الترقوة أو في أعلىالصدر وبعدم القدرة على تحريك الذراع، ولتشخيص عظمة الترقوة يتبع الأطباء سبل محددة منها:

  • الفحص السريري:

في كسر الترقوة، عادةً ما يكون هناك تشوه واضح في موقع الكسر، كما يحدث الضغط اللطيف على الكسر ألم، وعلى الرغم من أنه من النادر أن تقوم قطعة عظمية من الترقوة بخرق الجلد، إلا أنها قد تدفع الجلد إلى الأعلى ما يظهر على شكل تورّم، ويقوم الطبيب بإجراء اختبارات للتأكد من عدم تلف الأعصاب أو الأوعية الدموية عند حدوث الكسر.

  • تصوير الأشعة (X-ray):

تكشف صورة الأشعة عن موقع الكسر وعن درجته وحدّته، مما يفيد في تحديد سبل العلاج الممكنة.

 

علاج عظمة الترقوة

تترك معظم حالات الترقوة المكسورة للشفاء بشكل طبيعي، كما يمكن استخدام مشدات بسيطة مثلثة الشكل لدعم الذراع وربط العظام معًا في وضعها الطبيعي، وفي السابق كان تجبير عظمة الترقوة خيار شائع للعلاج، إلا أنه أصبح من النادر اليوم وذلك للنتائج السلبية التي قد يحققها تجبير عظمة الترقوة بالطرق التقليدية، وتعتبر الجراحة خيارًا مناسبًا للكسور المعقدة مثل التي تتسبب بخرق الجلد.

التصنيفات
العظام و المفاصل

علاج خشونة الركبة

خشونة الركبة

يحمل مفصل الركبة جزء كبير من وزن الإنسان، ومع التقدم بالعمر قد يتسبب ذلك في تدمير غضاريف مفصل الركبة، والغضاريف عبارة عن أنسجة موجودة بين عظمتي المفصل، تعمل على منع احتكاكها، وامتصاص الصدمات، وحالة خشونة الركبة هي حالة يحدث فيها تآكل للغضاريف الموجودة بين المفاصل؛ مما يتسبب باحتكاك العظام ببعضها البعض، وينتج عن هذا الاحتكاك ألم، وانتفاخ وتيبس، وانخفاض القدرة على الحركة، وأحيانًا يتشكل نتوء عظمي.

 

اعراض خشونة الركبة

ان عراض خشونة الركبة تتطور أحيانًا ببطء، وتزداد سوءًا مع الوقت، ومعرفة هذه الأعراض يساعد على كشف الإصابة بهذا المرض، ومن الأعراض والعلامات التي تظهر على الأشخاص المصابين بخشونة الركبة ما يأتي:

  • الشعور بالألم: خاصة عند ثني ومدّ الركبة.
  • انتفاخ، بسبب تراكم السوائل في المفصل، أو ظهور نتوءات عظمية نتيجة تآكل الغضاريف.
  • سخونة الجلد المحيط بالركبة، خاصة في نهاية اليوم.
  • ألم عند الضغط على الركبة.
  • تيبس عند تحريك المفصل، خاصة في الصباح، أي بعد مرور فترة من عدم ممارسة أي نشاط بدني.
  • ظهور صوت عند ثني الركبة.

 

اسباب حدوث خشونة الركبة

أكثر أسباب خشونة الركبة شيوعًا هو العمر، وتقريبًا كل شخص في النهاية ستتطور عنده درجة معينة من الخشونة، لكن هناك عوامل عدة تزيد من خطر الإصابة بخشونة الركبة في عمر مبكر، وهذه العوامل هي:

  • العمر: قدرة الغضاريف على الشفاء تقل مع التقدم في العمر.
  • الوزن: يزيد الوزن من الضغط على جميع المفاصل، خاصةً الركبة.
  • الوراثة: وتشمل الطفرات التي قد تجعل الشخص معرّضًا أكثر من غيره للإصابة بخشونة الركبة، وقد تكون بسبب تشوهات موروثة في شكل العظام المحيطة بمفصل الركبة.
  • الجنس: النساء من عمر خمسة وخمسين عامًا وأكثر، معرضات للإصابة بخشونة الركبة أكثر من الرجال.
  • اصابات الإجهاد المتكررة: تكون عادة نتيجة لطبيعة وظيفة الفرد، فالوظائف التي تتطلب الكثير من الأنشطة التي تتسبب في إجهاد المفاصل، مثل: القرفصاء وجمل الأوزان الثقيلة، يكون أصحابها معرضون للإصابة بخشونة الركبة؛ بسبب الضغط المستمر على الركبة.
  • الألعاب الرياضية: رياضيو كرة القدم والتنس والركض لمسافات طويلة، معرضون لخطر الإصابة بخشونة الركبة؛ لذا يجب عليهم أخذ الاحتياطات اللازمة لتجنب الإصابة، لكن التمارين المعتدلة والمنتظمة تقوي المفاصل، وتقلل من خطر الإصابة بخشونة الركبة، فالعضلات المحيطة بالركبة حين تكون ضعيفة، قد تؤدي إلى الإصابة بخشونة الركبة.
  • امراض أخرى: الأشخاص المصابون بالروماتيزم، معرضون للإصابة بخشونة المفاصل، وكذلك المصابون باضطرابات أيضيّة مثل: زيادة الحديد، أو زيادة إفراز هرمون النمو.

 

تشخيص مشكلة خشونة الركبة

اثناء الفحص البدني يقوم الطبيب بفحص المفصل المصاب، ويتأكد من وجود ألم، أو انتفاخ أو احمرار، بالإضافة إلى فحص مدى حركة المفصل، وقد يوصى الطبيب بمجموعة من الصور والفحوص المخبرية على النحو الآتي:

  •  صورة أشعة سينية: يظهر فقدان الغضروف في الصورة من خلال تضيق المسافة بين العظام المكونة للمفصل، وقد تظهر الصورة النتوءات العظمية حول المفصل.
  • صورة الرنين المغناطيسي: يتم استخدام موجات الراديو، ومجال مغناطيسي قوي لإنتاج صورة مفصلة للعظم والأنسجة الرخوة، بما فيها الغضاريف، وعادة لا تكون هناك حاجة لاستخدام الرنين المغناطيسي لتشخيص خشونة المفاصل، لكنه يقدم معلومات أكثر في الحالات المعقدة.
  • فحص الدم: لا يوجد هناك فحص دم لتشخيص خشونة الركبة، لكن هناك فحوصات معينة قد تساعد في معرفة أسباب أخرى لألم المفاصل، مثل الروماتيزم.
  • تحليل سائل المفصل: يساعد فحص سائل المفصل على تحديد إذا ما كان هناك التهاب، أو أن الألم بسبب النقرس أو التهاب آخر.

 

علاج خشونة الركبة

هناك العديد من الطرق مثل تغيير نظام الحياة، والعلاج الطبيعي والأدوية والجراحة، بالإضافة إلى ممارسة الرياضة والمحافظة على وزن صحي، والتي يمكن اتباعها، حيث تعتبر فعالة جدًا لعلاج خشونة الركبة:

  • عقار أسيتامينوفين: مفيد للمرضى المصابين بخشونة الركبة، والألم لديهم من منخفض إلى متوسط، وأخذ جرعة زائدة منه يتسبب في تدمير الكبد.
  • الادوية المضادة للالتهاب: والخالية من الستيرويد.
  • عقار كيمبالتا: يستخدم عادةً كمضاد للاكتئاب، ويستخدم كذلك لعلاج الألم المزمن، بما فيه ألم خشونة الركبة.
  • العلاج الطبيعي.
  • العلاج الوظيفي: يساعد المعالج الوظيفي المريض على إيجاد طرق لأداء أنشطة الحياة اليومية أو العمل، دون التسبب بمزيد من الإجهاد للمفصل المصاب، على سبيل المثال: وجود مقعد في حوض الاستحمام، يساعد على تخفيف ألم الوقوف عند مرضى خشونة الركبة.
  • تاي تشي واليوغا: تشمل هذه العلاجات تمارين بسيطة مع أخذ نفس عميق، هذه العلاجات آمنة لكن يجب تجنب الحركات التي تسبب آلام المفاصل.
  • إبر الكورتيزون: تساعد على تخفيف الألم في المفاصل، وعدد الإبر التي يمكن أن يستقبلها كل مريض هو ثلاث أو أربع إبر كل عام، لأن الكورتيزون قد يتسبب بتدمير المفصل مع الوقت.
  • استبدال المفصل: في عملية استبدال المفصل يقوم الطبيب بإزالة سطح المفصل التالف، واستبداله بقطع معدنية وبلاستيكية، ومخاطر هذه الجراحة تشمل: حدوث الالتهابات، وتخثر الدم.

 

العلاج الطبيعي لخشونة الركبة

هناك العديد من الطرق المستخدمة في العلاج الطبيعي، والتي تعمل على تخفيف ألم والتهاب خشونة الركبة، مثل: الكمادات الساخنة، والثلج، بالإضافة إلى إعطاء تعليمات حول استخدام العكازات أو المشايات؛ للتقليل من تحميل الوزن على الركب، ويمكن تطبيق العلاج الطبيعي على الأرض أو في الماء، و يعد العلاج المائي  من أكثر أشكال العلاج شيوعًا لعدة أسباب، أبرزها: أنه يمكن للمرض تأدية التمارين دون تأثير الجاذبية، وتساعد درجة حرارة المياه الدافئة وضغطها على تقليل الانتفاخ، بالإضافة إلى أن العلاج المائي يمنح الشعور بالاسترخاء مع تحقيق الأهداف العلاجية.

التصنيفات
العظام و المفاصل

علاج التهاب اوتار الكتف

التهاب اوتار الكتف 

الاوتار في الاصل هي عبارة عن حبال من نسيج ضام ليفي متين يوجد في نهايات العضلات يربط العضلات بالعظام، ومصطلح (Tendinitis) يعبر عن الالتهاب في الوتر، وقد تنطوي الحالة أيضًا على غمد الوتر، وهو الجزء الذي يكون قريبًا من مكان ارتباط الوتر مع العضلة، والأوتار هي عادةً هياكل صحية تظهر بيضاء بالعين المجردة، ويُطلق التهاب أوتار الكتف على الالتهاب الذي يحدث في أوتار الكفة المدورة (Rotator cuff) وأوتار عضلة ذات الرأسين (Biceps Brachii)، تتكون الكفة المدورة من الأوتار التي تربط عظم الذراع العلوي بالكتف، ويكون عدد هذه الأوتار أربعة أوتار تمثل العضلات التي تخرج من لوح الكتف لتتصل برأس عظمة العضد، أما العضلة ذات الرأسين فهي تخرج من منطقة ارتباط الكتف برأس عظمة العضد.

 

اعراض التهاب اوتار الكتف 

ان كان هنالك التهاب في أوتار الكفة المدورة، فسيُلاحظ الالم في الجزء الخارجي من الذراع العلوي، بالإضافة إلى الجزء الأمامي والجزء العلوي من الكتف، قد يكون هذا اسوأ عند رفع اليدين فوق الرأس أو محاولة إيصال اليد خلف الظهر، قد يسبب ذلك أيضًا اليقظة في الليل، وللعلم قد تتشابه الأعراض الناتجة عن التهاب الأوتار في الكتف مع حالات أخرى أو مشاكل طبية، دائمًا يجب التحدث مع مقدم الرعاية الصحية الخاص بالمريض لتقديم التشخيص المناسب، وقد تُلاحظ أيضًا:

  • انتفاخ ناتج عن تورم وحساسية للألم في مقدمة الكتف.
  • “طقطقة” في الكتف عند رفع ذراعيك فوق الرأس.
  • فقدان القوة أو مدى الحركة.

 

اسباب التهاب اوتار الكتف 

في الغالب قد يكون التهاب اوتار الكتف ناتجًا عن إصابة مفاجئة، إلا إنه من المرجح أن تنجم هذه الحالة عن استرار القيام بحركة معينة بمرور الوقت، معظم الناس يصابون بالتهاب الأوتار لأن وظائفهم أو هواياتهم تعتمد على ممارسة حركات متكررة، مما يؤدي إلى ازدياد الضغط على الأوتار، يعد استخدام التقنية المناسبة أمرًا مهمًا بشكل خاص عند إجراء حركات رياضية متكررة أو أنشطة ذات صلة بالعمل الذي يقوم به المريض، يمكن أن تؤدي التقنية غير المناسبة إلى زيادة الحمل في الوتر والذي بدوره يمكن أن يحدث، على سبيل المثال، مع حالة كتف رامي البيسبول (pitcher’s shoulder)، ويؤدي إلى حدوث التهاب في الأوتار.

 

عوامل الخطر لالتهاب أوتار الكتف

توجد هناك بعض العوامل التي تؤدي إلى زيادة معدل الإصابة بالتهاب أوتار الكتف، وتكون هذه العوامل معتبرة في تحديد حالة ودرجة الالتهاب، حيث إنها تختلف من حالة لآخر وبناءً عليها تحدد طريقة العلاج وطول أمد الإصابة ومن هذه العوامل:

  • العمر: مع تقدم الناس في العمر، تصبح الأوتار أقل مرونة مما يجعلها أكثر عرضة للإصابة.
  • طبيعة العمل: التهاب الأوتار يحدث بصورة شائعة أكثر في الأشخاص الذين تشمل وظائفهم ما يأتي:
  1. حركات متكررة.
  2. وضعيات غير ملائمة.
  3. الاهتزاز.
  4. مجهود قوي.
  5. الرياضات.

وقد تزداد أكثر احتمالية عرضة للإصابة بالتهاب الأوتار عند المشاركة في بعض الألعاب الرياضية التي تنطوي على حركات متكررة، خاصة إذا كانت التقنية الخاصة باللاعب غير مثالية.

 

تشخيص التهاب اوتار الكتف 

يمكن تأكيد تشخيص وجود التهاب في أوتار الكتف بواسطة اختبار الأشعة، في بعض الأحيان، يمكن أن تظهر الأشعة السينية إصابات جسيمة في العظم، مما يوحي بوجود التهاب حاد منذ مدة طويلة، ويتضمن العلاج صورة مفصل شعاعية (Arthrogram) مصاحبةً لحقن صبغة التباين في مفصل الكتف للكشف عن وجود إصابة في منطقة الكفة المدورة. ويستخدم أيضًا التصوير بالرنين المغناطيسي والذي يكون عبارة عن اختبار تصوير متطور يستخدم مغناطيس وجهاز كمبيوتر لإنتاج صور مفصلة لأنسجة الكتف، ويتمتع التصوير بالرنين المغناطيسي بميزة إضافية تتمثل في تقديم المزيد من المعلومات أكثر من الأشعة السينية أو صورة المفصل الشعاعية، خاصة إذا كانت هناك حالة أخرى غير مرض الكفة المدورة.

 

علاج التهاب أوتار الكتف 

يُعامل التهاب أوتار الكتف في العلاج كباقي الالتهابات التي قد تحدث في أي الأوتار في الجسم، بحيث تكون طريقة العلاج تهدف إلى تخفيف الآلام و الانتفاخ الناتج عن الالتهاب، ومن هذه الطرق المعروفة:

  • إراحة ورفع المنطقة المصابة، وذلك تخفيفاً لتدفق الدم إلى المنطقة المصابة.
  • الحد من الأنشطة المعتادة للوتر، وذلك للابتعاد عن أي احتمالية أخرى للإصابة.
  • تناول بعض الأدوية والعقاقير التي تهدف إلى تخفيف الانتفاخ، مثل: الأسبيرين، النابروكسين والإبوبروفين.
  • تمارين خفيفة لتوسيع وتقوية للعضلات.
  • القيام بالضغط على المنطقة المصابة.
  • تدليك الأنسجة اللينة.
  • وضع دعامة، جبيرة، أو شريط على المفصل المصاب.
  • قد يوصي الطبيب أيضًا بالجليد للإصابات المفاجئة والخطيرة، ولكن معظم حالات التهاب الأوتار هي طويلة الأجل، والجليد لا يساعد.

 

التصنيفات
العظام و المفاصل

زيت الزيتون olive oil للتخلص من الام الركبة

زيت الزيتون 

يعتبر زيت الزيتون من أهم الزيوت التي تعالج الالتهابات وآلام المفاصل والروماتيزم، وقد اثبتت الدراسات أن زيت الزيتون يعطي نفس مفعول الأسبرين في مقاومة البكتيريا، كما أنه يعمل على خفض الكوليسترول في الدم، كما أنه يحتوي على الدهون غير المشبعة التي تفيد صخة الجسم، ويحتوي على الصوديوم وعلى الفيتامينات و مضادات الأكسدة ويعد علاجًا ناجحًا للعديد من الأمراض الخاصة بالبشرة والجسم، كما أنه علاج فعال للالتهابات بشكل عام، ولالتهابات الأنسجة والركبة وآلام الظهر والمفاصل بشكل خاص، وسيتم ذكر بعض الخلطات التي تساعد في علاج آلام الركبة بزيت الزيتون في هذا المقال.

 

اسباب الام الركبة

هناك العديد من الأسباب التي تسبب آلام الركبة والتي يمكن أن تكون هذه الآلام كبيرة أو خفيفة، وذلك نظرًا للإصابة التي تعرضت لها الركبة، ومن أهم هذه الأسباب ما يأتي:

  • التواء الاربطة والانسجة العضلية:

تحدث هذه الالتواءات نتيجة لحدوث إصابات حادة في الركبة أو نتيجة للوقوع على الركبة مما ينتج التواء في الأربطة الموجودة في الركبة.

  • التهاب الاوتار في الركبة:

وتحدث هذه الالتهابات نتيجة ممارسة الرياضة بطريقة غير صحيحة، أو نتيجة للإصابة بالتهابات المفاصل مسبقًا.

  • ارتفاع الوزن:

يعد ارتفاع الوزن أحد الأسباب المهمة التي تسبب آلام الركبة حيث يؤثر المشي أو الوقوف لفترات طويلة على الركبة مما يزيد من آلامها.

 

علاج آلام الركبة بزيت الزيتون

تعد آلام الركبة من أكثر الأمراض شيوعًا وخاصة بالنسبة لكبار السن والتي تؤثر تأثيرًا سلبيًا على ممارسة حياتهم الطبيعية، وتعد أكثر وسيلة آمنة لعلاج آلام الركبة والتخلص من آلامها المميتة، هي العلاج بواسطة الأعشاب والزيوت الطبيعية التي تعد من أفضل العلاجات الناجحة، ولعل أهم هذه العلاجات علاج آلام الركبة بزيت الزيتون ومن أهمها ما يأتي:

  • زيت الزيتون مع الكافور 

الكافور هو نوع من الأشجار التي يستخلص زيتها في علاج الكثير من الأمراض، وقد استخدم قديمًا في الهند، وقد تم تصنيع زيت الكافور إلى مكعبات تباع في محلات العطارة، حيث يمكن الحصول عليه بسهولة، ويمكن استعمال الكافور وزيت الزيتون على النحو الآتي:

  1. يوضع مكعب الكافور مع نصف من كوب زيت الزيتون في وعاء صغير، ثم يوضع وعاء زيت الزيتون والكافور في وعاء آخر به ماء مغلي، ويترك على نار هادئة حتى يذوب الكافور ويمتزج مع الزيت.
  2. يدهن مزيج الزيت والكافور على المناطق المصابة يوميًا قبل النوم مع ارتداء ملابس دافئة حتى يتم الشفاء.
  • زيت الزيتون مع الليمون :
  • يُعد الليمون من أنواع الخضار التي تحتوي على فوائد عديدة ومضادات للبكتيريا ولذا فإن إضافته إلى زيت الزيتون يفيد آلام الركبة، ويتم ذلك على النحو الآتي:
  1. تقشر حبتان من الليمون ثم يوضع القشر في برطمان ثم يغمر بزيت الزيتون ويترك لمدة أسبوعين في مكان معتم حتى تمتزج المكونات معًا.
  2. تدهن المنطقة المصابة بمزيج زيت الزيتون و قشر الليمون كل ليلة قبل النوم حتى يتم الشفاء.
  • زيت الزيتون مع الخل

يوضع مقدار ربع كوب من زيت الزيتون في وعاء ثم يضاف إليه ربع كوب من الخل الأبيض ويخلطا معًا ثم تدهن المنطقة المصابة كل يوم مع تلف المنطقة المصابة.

التصنيفات
العظام و المفاصل

مرض الروماتويد (رثوي) و اعراضه و علاجه

مرض الروماتويد

هو مرض روماتيزمي “بالعربيه مرض رثوي” عام مزمن من مجموعة الأمراض الالتهابية علما بأنالروماتيزم مئات الأمراض ويقسم إلى مجموعات.

الروماتويد يعتبر خلل في المناعة الذاتية التي تهاجم المفاصل والأنسجة كما في الأعضاء القلب، العيون، الكلى، الكبد، الجلد، الرئة والأوعية الدموية.

غالبا الالتهاب في البداية يصيب المفاصل الصغيرة في أصابع اليد والقدم وبالتوازي حيث يظهر تورم، احمرار، ألم، سخونة المفصل وخلل في وظيفة المفصل وصحوه في الليل على الألم و تيبس صباحي .

أعراضه عامة و يمكن ان يتشارك مع أعراض الانفلونزا كالارهاق، وتعب، ارتفاع في درجة حرارة الجسم ونقص في الوزن.

قليلا قليلا ينتشر فيصيب مفاصل الرسغ، الركبة، الكاحل، الكوع، الحوض والكتف.

السبب الرئيسي غير معروف ولكن هناك عوامل خارجية كالدخان وهو الاهم، الرضوض وعدوى متكررة تؤثر بجهاز المناعة وعامل الوراثة وعوامل هورمونية نفسية واقتصاديه واجتماعيه وبيئية ونمط الحياة.

التشخيص السريع والعلاج المبكر يمنع مضاعفات المرض كتشوهات أو إصابة مفاصل اخرى او اعضاء الجسم الاخرى.

معدل انتشار الروماتويد :

  • 3 حالات من كل 10,000 شخص.
  • الإصابة لدى النساء 3 أضعاف الرجال.

عوامل مؤثرة في الروماتويد :

  • وجود HLA-DRB1
  • وجود عامل روماتويدي بقيمة عالية
  • إصابة الأعضاء
  • إصابة عدد كبير من المفاصل
  • بداية المرض في عمر أقل من 30سنه
  • ان تكون الإصابة لدى الإناث
  • وجود اعراض عامة
  • بداية تدريجية للمرض
  • تحولات وظهور امراض “امراض القلب و عدوى في الجهاز التنفسي وممكن يتحول لسرطان”

أعراض مهمة تساعد في تشخيص الروماتويد :

  • تصلب صباحي لمدة ساعة على الأقل منذ 6 أسابيع
  • تورم على الاقل 3 مفاصل صغيرة منذ 6 أسابيع
  • تورم الرسغ أو المفاصل الوسطى وما قبل الطرفية في اليد على الاقل لمدة 6 أسابيع
  • التورم متوازي يمين ويسار
  • الأشعة تظهر خدش و هشاشة العظام
  • عقد روماتيزمية تحت الجلد
  • وجود عامل الروماتويد ACCP +RF
  • ارتفاع سرعة الترسيب وسي ار بي ESR-CRP
  • التهاب مفصلي لدى الأطفال غير معروف السبب وممكن يكون مفصل واحد

انواع الروماتويد :

1. روماتيزم بالتناوب :

  • يمكن للمرضى الذين يعانون من التهاب المفاصل الروماتويدي الإبلاغ عن صعوبة في أداء أنشطة الحياة اليومية ، مثل خلع الملابس، والوقوف، والمشي، والنظافة الشخصية، أو استخدام اليدين.
  • يشعر الشخص بالتعب، الشعور بالضيق، تيبس الصباح، فقدان الوزن، والحمى منخفضة الدرجة.

2. الروماتويد النموذجي الكلاسيكي :

  • عادة يبدأ تدريجيا بالام خفيفه مع تصلب وتورم عدة مفاصل غالبا الصغيرة في وسط الأصابع و الرسغ في اليد والقدم وبعد ذلك ينتشر للأطراف العلوية والسفلية.

تشخيص الروماتويد :

يجب ان يتوفر ما يلي:

  • التهاب ثلاثة مفاصل أو أكثر .
  • عوامل الروماتويد إيجابية ACCP+RF.
  • ارتفاع فحوصات الدم التي تشير للالتهاب ESR+CRP.
  • أن تكون المدة الزمنية للأعراض اكثر من 6 أسابيع.
  • استبعاد الأمراض المشابه مثل الذئبة الحمراء والنقرس والتهاب المفاصل الفيروسي والصدفي بسبب الصدفيه وتكلس المفاصل.

تشخيص الروماتويد بمعايير 2010 :

هناك معايير لتشخيص لمن لا تتوفر فيه هذه الأعراض بمعايير معدله سنة 2010:

1. عدد المفاصل المصابة :

  • من 2-10 مفاصل كبيرة يعطى نقطة.
  • من 1-3 مفاصل صغيرة  يعطى 2 نقطتين.
  • من 4-10 مفاصل صغيرة  يعطى ثلاث نقاط.
  • اكثر من 10 مفاصل وان يكون مفصل واحد صغير من ضمنها، يعطى خمس نقاط.

2. تحليل الدم :

  • عندما يكون ايجابي وبقيمة عالية يعطى 3 نقاط.
  • عندما يكون ايجابي وبقيمة منخفضة يعطى نقطتين.

3. فحص الالتهاب :

  • ارتفاع ESR –CRP يعطى نقطة.

أعراض المفاصل يجب أن يكون لها على الاقل نقطة لمدة 6 أسابيع، ويشخص المرض عند وجود 6 نقاط على الأقل.

علاج الروماتويد :

كلما كان التشخيص المبكر والعلاج كذلك يحصل الشفاء باذن الله ونمنع المضاعفات كالتشوه واصابة الاعضاء وللعلاجات خطط علاجيه فيجب المتابعة باستمرار بالفحص السريري واجراء تحليل للدم دوري للكبد والكلى والدم لمتابعة المرض وسلبيات العلاج وغالبا العلاج يستغرق وقت لتظهر النتائج، فعلى المرض الصبر والمثابرة

1. العلاج الدوائي :

1. أدوية مضادة للالتهابات :

  • يعتبرها البعض مسكنات وهي ليست كذلك لكن من آثارها بالاضافه انها مضاد للالتهابات فهي خافضة للحرارة ومسكن.
  • مثل ايبوبروفين، كيتوبروفين، فلوربيبروفين، اندوميثاسين، ديكلوفيناك و ميلوكيسكام.

2. الكورتيزون :

  • الكورتيزون هو مضاد قوي وله طرق خاصه في كيفية إعطاؤه .

3. الأدوية ضد الروماتيزم :

  • لفلونوميد، سيكلوسبورين، أزاثيوبراين، مينوسايكلين، ميثوتريكسات، سالازوبيرين ي ن.

2. العلاج البيولوجي :

  • انفلكسيماب، اداليموماب.

3. الطب البديل :

  • مثل Guna poly Guna Flam—Ect

4. ترامادول :

  • ممكن ان يحتاج المريض مخدر.

ممكن ان نجمع بين علاجين أو ثلاثة حسب شدة المرض، في اثناء الحمل لدى السيدات هناك إمكانية للعلاج، هناك بعض الأدوية ممنوعة منع نهائي أثناء الحمل.

التصنيفات
العظام و المفاصل

اغذية تساعد على التئام و تجبير العظام

عند تعرض العظام للكسر بسبب الحوادث أو الارتطام؛ يبدأ الجسم بعملية فسيولوجية لإصلاح الضرر تدعى التئام العظام أو التئام الكسر. يقوم الجسم هنا بإعادة تكوين العظم المتضرر، فيتكون نسيج لين حول العظام المكسورة.

 

علامات التئام العظام :

تظهر هذه الأعراض في الأيام الأولى للكسر، وتعد علامة طبيعية على بدء التئام العظام. تنتج هذه العلامات المبكرة عن عملية الالتهاب في منطقة الكسر. الالتهاب هو الطور الأول من شفاء العظام ويعد مهماً لالتئامها بشكل صحيح:

  • الكدمات
  • انتفاخ في منطقة الكسر
  • ألم يقل مع الوقت بعد تجبير المنطقة المكسورة

مدة التئام العظام :

عادةً ما تلتئم العظام خلال 6 إلى 8 أسابيع، إلا أن المدة قد تتأثر بعوامل عديدة، منها:

  • مكان الكسر.
  • شدة الكسر.
  • العمر.
  • الحالة الغذائية.
  • النشاط البدني.

من المهم الحفاظ على النشاط البدني خلال فترة التئام العظام، مع تجنب رفع الأشياء الثقيلة. قد تعطى مسكنات ألم في هذه الفترة لتخفيف ألم الكسر.

 

أعشاب تساعد على التئام العظام :

عشبة القرّيص:

عنصر الكالسيوم مهم لبناء والتئام العظام؛ وهو من العناصر الوافرة في عشبة القرّيص. تستخدم عشبة القرّيص أيضًا في الوقاية من الكسور مع تقدم العمر.

عشبة السنتيفون أو مجبر العظام:
تسرع عشبة السنتيفون تجديد الخلايا وبالتالي تعزز نمو نسيج العظام وتصحيح والتئام الكسر.

ننصحك بغلي العشبتين سوياً لفوائدهما المختلفة في بناء العظام. يمكن إضافة عشبة boneset أو جذر الثعبان الأبيض إليهما وشرب الخليط يومياً خلال فترة الشفاء.

 

أطعمة تساعد على التئام العظام :

التغذية الصحيحة تؤثر مباشرة في التئام العظام. وجدت إحدى الدراسات أن 66% ممن لديهم حالة عدم التئام  كانوا يعانون أيضًا نقص في فيتامين د.

العناصر المهمة لبناء العظام العظام :

  • فيتامين د
  • كالسيوم
  • بروتين

 

التئام العظام بشكل خاطئ

قد تحدث مضاعفات أثناء عملية التئام العظام فتتشكل العظام بشكل خاطئ وتتطلب جراحة لتصحيحها. من هذه المضاعفات:

  • سوء الالتحام: حيث تلتئم العظام ولكن بشكل غير كامل أو غير صحيح. غالبًا ما يحدث سوء الالتحام للعظام الطويلة مثل عظم الفخذ.
  • تأخر الالتئام: أي أن العظام تلتئم ولكن بمعدل أبطأ من الطبيعي بسبب نقص في التروية الدموية لمكان الكسر أو سوء الحالة الغذائية أو عوامل أخرى.
  • عدم الالتئام: وهنا تفشل عملية التئام الكسر وتتطلب تدخل طبي وقد يكون جراحي لتصحيح وعلاج الكسر.

 

تأخر التئام العظام :

من المهم الانتباه للعوامل التي قد تبطئ عملية الشفاء وتجنبها إن أمكن، من هذه العوامل:

  • التغذية السيئة
  • بعض الأدوية مثل: بيوفسفونات، مضادات الالتهاب غير الستيرويدية والكوينولون.
  • الإصابة بعدوى
  • قلة النشاط البدني
  • إجراء عملية تحويل مسار المعدة؛ عادةً ما يعطى المرضى مكملات كالسيوم وفيتامين د لتجنب تباطؤ الالتئام الناتج عن العملية
  • السكري

 

التدخين والتئام العظام

لا يؤخر التدخين التئام العظام وحسب، بل قد يؤدي إلى الالتئام بشكل خاطئ. وجدت الأبحاث أن  التدخين يرفع خطر الإصابة بفصال كاذب بنسبة 500% للمرضى الذين يجرون عملية دمج فقرات. الفصال الكاذب أحد المضاعفات التي تؤدي لتكون نسيج بين العظمتين بما يشبه المفصل.

قد يتخذ الطبيب أحد الإجراءات التالية في حال تأخر التئام العظام:

  • إطالة  فترة التجبير
  • إجراء جراحة تطعيم عظمي، وهي عملية استبدال العظام المفقودة في حالات الكسور الشديدة
  • إعطاء بروتينات تحفز التئام العظام

التئام العظام عند الأطفال

كسور العظام شائعة لدى الأطفال؛ إلا أن  طبيعة العظام لديهم تجعل معدل الالتئام أسرع. المسامات في عظام الأطفال أكثر وكثافة العظام ومكوناتها من المعادن أقل. في المقابل فإن غشاء العظم لديهم أقوى وأكثر كثافة مما يعطيهم قدرة على شفاء العظام بشكل أسرع.
الأطفال أقل قدرة على التعبير عند حدوث مشكلة صحية لديهم، لذا يستدل على وجود كسر بالأعراض التالية:

  • وجود ألم وانتفاخ في منطقة الكسر
  • عدم القدرة على استخدام العضو المكسور
  • وجود كدمات في منطقة الكسر
التصنيفات
العظام و المفاصل

الكولاجين لصحة العظام و المفاصل

نظرا لاختلاف أنواع الكولاجين في مواقع مختلفة في الجسم فإنها ترتبط مع  بعض الأمراض. الأمراض المرتبطة بالكولاجين تنشأ عادة من العيوب الوراثية أو نقص في التغذية. هذه العيوب غالبًا ما تسبب مشاكل في صنع الكولاجين.

ما هي أنواع الكولاجين الموجودة في جسم الإنسان ؟ 

يحتوي الجسم على أنواع مختلفة من الكولاجين:

 

  • النوع الأول :

يوجد النوع الأول من الكولاجين في جميع أنحاء الجسم إلا في الأنسجة الغضروفية. وهو موجود في الجلد، الأوتار، الأوعية الدموية، الأربطة، والأعضاء وهو العنصر الرئيسي المكون للعظم. كما يتم تصنيعه استجابة للإصابة و في الأمراض الليفية. أكثر من 90٪ من الكولاجين في الجسم هو نوع I.

  • النوع الثاني :

النوع الثاني الكولاجين هو المكون الرئيسي للغضاريف. كما أنها وجدت لتحسين القرنية وروح الخلط الزجاجي (وهو السائل الموجود داخل العين), وتتكون هذه الأجزاء من نوعين أو أكثر من الكولاجين أو البوليمرات المشتركة بدلا من نوع واحد من الكولاجين.

  • النوع الثالث :

تم العثور على النوع الثالث الكولاجين في جدران الشرايين وغيرها من الأجهزة المجوفة وعادة ما تتواجد مع النوع الأول الكولاجين.

  • النوع الرابع :

النوع الرابع يشكل قاعدة بناء غشاء الخلية

  • النوع الخامس والحادي عشر

نوع الكولاجين الخامس ونوع الكولاجين الحادي عشر هي مكونات الأنسجة و توجد على شكل الألياف مع النوع الأول والنوع الثاني الكولاجين. النوع الخامس يوجد في أسطح الخلايا والشعر والمشيمة.

قد يكون هناك عيوب في إفراز الكولاجين والإنتاج العام كذلك. وبالإضافة إلى ذلك هناك تكوين الكولاجين الزائد وترسبه كما في تصلب الجلد، لذلك فإن أي زيادة أو نقصان في أحد أنواع الكولاجين عن نسبته الطبيعية في الجسم فإنه يؤدي إلى مرض أو علة معينة.

 

الكولاجين والمفاصل

أحدث المكملات التي تستخدم لآلام المفاصل هي الكولاجين. وكانت مكملات الكولاجين لسنوات لها شعبيتها لآثارها على الجلد والأظافر. هناك توجهات نحو الأطعمة الغنية بالكولاجين. يجري الآن استغلال الكولاجين بشكل أكثر نشاطا في علاج التهاب المفاصل.

 

كيف يؤثر الكولاجين على المفاصل؟

  • الكولاجين هو المكون الرئيسي للنسيج الضام في الجسم.
  • تعاني من الآم في المفاصل ؟ في الوقت الراهن، تخفيف الآلام أو كملاذ أخير الجراحة هي الخيارات الوحيدة المتاحة.
  • لا عجب إذن، أن الكثير من الناس يبحثون عن العلاجات البديلة في محاولة للتخفيف من الألم وعدم الراحة.
  • وتشمل هذه العلاجات الوخز بالإبر، أو المكملات مثل الجلوكوزامين – وكلاهما الدراسات ما زالت جارية حول فعاليتها. خيار آخر متعارف عليه هو الكولاجين.
  • يحدث التهاب المفاصل عندما ينهار الغضروف، مما يؤدي إلى فرك العظام ببعضها بشكل مباشر وهذا هو سبب الألم. في سن الشباب يتجدد الغضروف بمعدل سريع، ولكن في سن 30، تصبح عملية التجدد أبطأ وتقل رقة سمك الغضروف حول المفاصل.
  • الرياضة المتكررة، وزيادة الوزن تفاقم العملية.

 

هل لمكملات الكولاجين فعالية في علاج آلام المفاصل؟

  • نظريًا، يعتقد أن مكملات الكولاجين يمكن أن تساعد في الحفاظ على أو حتى استبدال الغضروف المفقود. يتم الحصول على حبوب الكولاجين من الأسماك، الماشية، الخنزير وعظام الدجاج.
  • مع ذلك، حتى الآن، لم يكن هناك أي دليل علمي حقيقي أن الكولاجين يمكن له أن يعمل على إصلاح الغضروف البشري، أو كيفية عمله، لذلك  لا يمكن القول فعليا أن مكملات الكولاجين تصنع أثرًا حقيقيًا على المفاصل أم لا.
  • أظهرت بعض الدراسات أنه عند إعطاء النوع الثاني من الكولاجين ظهر تحسن في تورم المفاصل وزيادة في وقت المشي دون الشعور بالألم.

 

فوائد مكملات الكولاجين النوع الثاني لصحة المفاصل والغضاريف

  • الكولاجين النوع الثاني يشكل 50٪ من بروتينات الغضاريف، لذلك فمن السهل أن نفهم أنه عندما تقل مستويات هذا النوع من الكولاجين، تتوقف الغضاريف عن التجدد وتضعف.
  • دون كميات كافية من الغضاريف بين ملتقى العظام، ستؤدي إلى فرك العظام ببعضها في منطقة المفصل مما يؤدي إلى الشعور بالآلام والالتهابات المتعددة.
  • تتوافر مكملات غذائية تحتوي على الكولاجين النوع الثاني التي يمكن أن تحفز إنتاج كولاجين جديد بكميات وفيرة وتحسين صحة المفاصل والغضاريف.
  • الطريقة الأكثر فعالية لتناول كولاجين النوع الثاني هو عن طريق الفم.

 

فوائد عظام الدجاج للمفاصل

يحتوي عظم الدجاج على نسبة عالية جدًا من كولاجين النوع الثاني، ويمكن أن تقدم الفوائد التالية للصحة المفاصل والغضاريف:

  • المساعدة في علاج الإصابات الرياضية
  • سرعة شفاء الغضروف بعد كسر الأنف
  • يعطي فائدة لأولئك الذين يعانون من أمراض ذات الصلة بالمناعة الذاتية مثل التهاب المفاصل
  • يعطي الدعم للظهر، الفك وصحة المفاصل
التصنيفات
العظام و المفاصل

الم الظهر و طرق العلاج و الوقاية منه

يعتبر الظهر أو العمود الفقري بالتحديد العنصر الأساسي في جسم الإنسان، الذي يضمن استقرار الهيكل العظمي بأكمله.

ولفهم آلام الظهر، لا يجب اتخاذ العمود الفقري وحده بعين الاعتبار، بل كلّ ما يُحيط به: الأوتار والأربطة والأعصاب والعضلات.

ويمكن أن يكون سبب الألم في الظهر خللاً في الفقرات (العظام) فقط، مثل في حال تخلخل العظام مثلاً. وفي أحيان أخرى، يمكن أن يكون السبب خللاً في المفاصل بين الفقرات، أو الديسك بين الفقرات أو أيضاً انكماش العضلات المحيطة.

إذا كان من السهل تحديد بعض الأمراض المتعلّقة بألم الظهر بفضل التصوير الطبي،  مثل حالات القرص المنفتق أو الفُصال أيضاً،  يصعب أحياناً إيجاد عامل مهمّ يفسّر ظهور أو استمرار ألم الظهر.

تتسبب أيضاً العوامل النفسية بألم الظهر: الإجهاد والتوتر والاكتئاب كلّها عوامل يمكن أن تسبب مشاكل في الظهر أو يمكن أن تزيد هذه المشاكل.

 

الفحوصات 

يعمد الطبيب الذي يقوم بمعالجة مريض يشكو من ألم في ظهره أولاً إلى الكشف عن مشكلة حادّة مثل الانزلاق الغضروفي أو مرض نادر، وذلك عن طريق التصوير الطبي. ولكن يمكن في أغلب الأحيان للطبيب إيجاد أجوبة عن المشكلة من خلال الاستماع للمريض وفحصه ومعرفة المزيد عن نمط حياته ومهنته وهواياته.

وفي حال ألم الظهر، يُنصح باستشارة الطبيب المعالج لاستبعاد الأمراض الخطيرة التي تسبب ظهور أورام.

 

طرق العلاج و الوقاية

  •  يتوفر العديد من العلاجات، فللانزلاق الغضروفي يجب ملازمة السرير للراحة وتناول بعض الأدوية القوية. وفي حال عدم التحسّن، يتمّ اللجوء إلى عملية جراحية.
  • في حال تخلخل العظام، يوجد العديد من الأدوية الفعّالة اليوم.
  • وفي بعض الأحيان يتمّ فقط وصف الأدوية المقاومة للألم.
  • يجب التركيز على الوقاية طبعاً، والتشجيع على ممارسة الرياضة بشكل متوازن (السباحة، وركوب الدرّاجات)، وتشجيع المرضى على تخفيض وزنهم وبناء العضلات والتخفيف من الإجهاد. كما يجب اتباع النصائح المتعلّقة بكيفية التعامل مع الأغراض الثقيلة، ووضعية الجسم خصوصاً في المهن الخطرة