الصحة العامة

علاج سرطان الرئة و تشخيصه و الوقاية منه Cancer du poumon

تشخيص سرطان الرئة

يقوم الطبيب بتشخيص الإصابة بدءًا من أخذ التاريخ المرضي للشخص والأعراض التي يعاني منها ومنذ متى بدأت، بالإضافة لهذا يقوم الطبيب بإجراء فحص للعوامل الحيوية مثل ضغط الدم وسرعة التنفس، بالإضافة لهذا يقوم بإجراء الفحوصات المخبرية التشخيصية وأبرزها: 

  • التصوير بالأشعة السينية (X-Ray)، وتُظهر هذه الصورة أي نمو غير طبيعي في الرئة وحجمه ومكانه.
  • التصوير بالأشعة المقطعية والتصوير بالرنين المغناطيسي.
  • أخذ عينة من البلغم ودراستها في المختبر.
  • الخزعة، وهي أخذ عينة من النسيج الرئوي ودراستها في المختبر، ويعد هذا الفحصأدق فحصٍ تشخيصي للسرطان، وستُظهر النتيجة نوع الورم وحجمه والمرحلة التي وصل إليها.

علاج سرطان الرئة

يعتمد العلاج المتَّبع على عدة عوامل أبرزها: المرحلة التي وصل إليها المرض وحجم الورم ونوعه وهل انتشر إلى أماكن أخرى في الجسم أم لا، وصحة المريض بشكلٍ عام، وأبرز طرق علاج سرطان الرئة المتوفرة:

  • العلاج جراحي: وقد يشمل إزالة المناطق المصابة في الرئتين او استئصال إحدى الرئتين إذا كانت واحدة مصابة فقط أو إزالة الرئتين بشكل كامل وزراعة رئة بديلة، وفي حال وجود احتمال لعودة الورم بعد الجراحة فيوصي الطبيب بالخضوع للعلاج الكيميائي أو الإشعاعي بعد الجراحة.
  • العلاج الإشعاعي: حيث يتم تعريض الرئتين الى إشعاع عالي الطاقة يقتل الخلايا السرطانية والسليمة في نفس الوقت مع التركيز على المناطق المصابة حتى لا تصاب الرئة بالتلف، وغالبًا ما يتم العلاج بالإشعاع بشكلٍ متزامن مع العلاج الكيميائي أو الجراحي.
  • العلاج الكيميائي: فيتم العلاج بأدوية كيميائية قادرة على قتل الخلايا سريعة التكاثر، وتُعطى هذه الأدوية إما بالوريد أو عن طريق الفم، ومن الممكن أخذ العلاج الكيميائي بشكلٍ مفرد أو أخذه مع العلاج الإشعاعي، أو أخذه قبل العلاج الجراحي؛ لتقليص حجم الورم وتسهيل استئصاله، وبناءً على الحالة وحجم الورم ونوعه يحدد الطبيب عدد الجرعات ونوعها بالضبط.

الوقاية من سرطان الرئة 

توجد العديد من الطرق التي تقي وتقلل من احتمالية الإصابة بسرطان الرئة وعلى رأسها ترك التدخين، فهذا يقلل من احتمالية الإصابة بسرطان الرئة في المستقبل حتى لو كان الشخص قد دخَّن لسنواتٍ طويلة، ومن طرق الوقاية الأخرى:

  • الحد من التعرض للتدخين السلبي.
  • تجنب التعرض للمواد الكيميائية المسرطنة، وفي حال التعامل مع هذه المواد فيجب أخذ احتياطات السلامة العامة مثل ارتداء قناع للوجه.
  • تجنب التعرض لغاز الرادون.
  • تناول نظام صحي متوازن يحتوي على كمية كافية من الفيتامينات والمعادن.

 

موقع الطب الجزائري

السابق
أسباب و أعراض سرطان الرئة
التالي
التعرف على مراحل سرطان الرئة Cancer du poumon

اترك تعليقاً