أخبار الصحة

تشخيص و علاج سرطان اللسان

Spread the love

تشخيص سرطان اللسان

يعتبر تشخيص سرطان اللسان من أصعب التحديات التي يواجهها أطباء الفم والحنجرة، وذلك بسبب تشابه  أعراض سرطان اللسان مع أعراض أورام اللسان الحميدة في الكثير من الحالات، ويتبع الأطباء خطوات معينة لتشخيص سرطان اللسان فيما يأتي نبذة عنها:

  • لتشخيص سرطان اللسان، يقوم الطبيب أولًا بأخذ تاريخ طبي من المريض وذلك بالسؤال عن التاريخ المرضي للعائلة وخاصةً في حال وجود إصابة بمرض السرطان عند أحدهم.
  • إذا ثبتت إصابة الفرد بفيروس الورم الحليمي البشري، يجري الأطباء فحوصات للكشف المبكر عن أي تقرحات أو أورام في اللسان، كما يتم فحص الغدد الليمفاوية بشكل دوري.
  • إذا ظهرت أيّة علامات لسرطان اللسان، يتم أخذ خزعة من منطقة السرطان المشتبه بها، ويتم ذلك عن طريق استئصال جزء صغير جراحيًا تحت تأثير تخدير موضعي وهي الطريقة الأكثر استعمالًا.
  • عوضًا عن الخزعة الجراحية قد يتم اللجوء إلى نوع جديد من الخزعة يقوم به الطبيب بتمرير فرشاة صغيرة فوق المنطقة المشتبه بها ثم فحص الخلايا التي تنزعها الفرشاة مجهريًا.
  • يتم اللجوء للتصوير بالأشعة المقطعية أو الرنين المغناطيسي لمعرفة مدى عمق الورم ودى انتشاره في الفم والحنجرة.

علاج سرطان اللسان

يعتبر التشخيص المبكر لسرطان اللسان من أهم عوامل نجاح علاجه، وتعتمد خيارات العلاج على مدى انتشار المرض وتقدمه وعلى سرعة نموه، وفيما يأتي بيان ذلك:

  • غالبًا ما تكون الجراحة هي أفضل طريقة للعلاج وذلك باستئصال الجزء المصاب، كما من المحتمل أن يستأصل الطبيب بعض الأنسجة السليمة المجاورة  والغدد الليمفاوية قريبة أيضًا لضمان عدم انتشار الورم.
  • إذا انتشر السرطان إلى الأجزاء الخلفية من اللسان فإن العلاج الإشعاعي هو الخيار الأنسب في مثل هذه الحالات.
  • يلعب العلاج الكيماوي دورًا متواضعًا في علاج سرطان اللسان ولكن يمكن استخدامه مع العلاج الإشعاعي وفي حالات انتشار السرطان في الجسم.

الوقاية من سرطان اللسان

يمكنك تقليل خطر الإصابة بسرطان اللسان عن طريق تجنب الأنشطة التي يمكن أن تؤدي إلى سرطان اللسان، وكذلك عن طريق العناية الدائمة بنظافة الفم وسلامة الأسنان، وفيما يأتي بعض النصائح للوقاية من هذا المرض: 6)

  • الابتعاد عن التدخين بكافة أشكاله وعن مضغ التبن.
  • الابتعاد عن شرب الكحول.
  • تجنب مضغ التنبول أو القات أو أي أعشاب مخدرة.
  • أخذ لقاح فيروس الورم الحليمي البشري.
  • تناول الكثير من الفواكه والخضروات في النظام الغذائي.
  • مراجعة طبيب الأسنان أو طبيب الفم والحنجرة كل سنة أو ست شهور لعمل فحوصات كشف مبكر إذا كان ذلك ممكنًا.

 

موقع الطب الجزائري

السابق
سرطان اللسان و أعراضه
التالي
أسباب و أعراض سرطان الفم و علاجه

اترك تعليقاً