الصحة الجنسية

البوتاسيوم و فوائده للصحة الجنسية

Spread the love

البوتاسيوم و الجنس

يعتبر البوتاسيوم من العناصر المعدنية المهمة لصحة جسم الإنسان، حيث إنه العنصر المسؤول عن التوازن الملحي في الدم إلى جانب عنصر الصوديوم، كما يساعد في تنظيم عمل الجهاز العصبي والعضلات، ويحمي من خطر الإصابة بالسكتات، نظراً لقدرته على تنظيم مستوى ضغط الدم والسيطرة عليه، ويعالج الشعور بالإجهاد والتعب، ونقص معدلاته في الجسم يؤدي إلى حدوث العديد من الأضرار منها ضعف عمل القلب والدماغ والإصابة بالتشنجات وزيادة وزن الجسم، و سنتحدث و نتعرف في هذا المقال على فوائد البوتاسيوم للصحة الجنسية .

البوتاسيوم للصحة الجنسية

لعنصر البوتاسيوم فوائد جمة للجسم، ويُعد من العناصر الأساسية الضرورية التي تعالج المشاكل الجنسية كالضعف الجنسي ونقص عدد الحيوانات المنوية، وسيتم ذكر فوائد البوتاسيوم للجنس فيما يأتي:

  • زيادة الرغبة الجنسية عند النساء والرجال.
  • يمنح الجسم الاسترخاء مما يعزز من تركيز الرجل عند ممارسته للجماع.
  • يزيد من القدرة الجنسية عد الرجال والنساء.
  • يعالج مشكلة الضعف والعجز الجنسي.
  • يقوّي مشاعر الحب ويقوي العاطفة عند الرجال والنساء.
  • يزيد عدد الحيوانات المنويّة عند الرجل.
  • يعدّ البوتاسيوم فياغرا طبيعية، كما أنه يزيد من قوّة التحمل عند ممارسة الجنس.

 

فوائد البوتاسيوم لصحة الجسم

لا تقتصر فوائد البوتاسيوم على الصحة الجنسية، بل يمتلك العديد من الفوائد الصحية التي يمنحها لصحة الجسم، حيث إنّه يحمي من تكّون الحصوات ويحافظ على صحّة القلب وغيرها من الفوائد الأخرى، وسيتم ذِكر الفوائد الصحية للبوتاسيوم في السطور الآتية:

  • يحمي من خطر الإصابة بالسكتات القلبيّة.
  • يحافظ على صحة القلب ويُحسن من أدائه.
  • يُخفض معدل ضغط الدم المرتفع.
  • يقي من الإصابة بالتشنجات العضلية، ويحافظ على صحة العظام والعضلات.
  • يعزز من أداء المخ.
  • يقوي الذاكرة الضعيفة.
  • يساهم في الحفاظ على توازن السوائل في الجسم.
  • يحمي من خطر الإصابة بهشاشة العظام؛ حيث إنّه يحافظ على كثافتها.
  • يحسن عمل الجهاز العصبيّ ويحمي من الإصابة بالاضطرابات العصبيّة.
  • يحد من تكّون الحصوات في الكلى.

 

أهم المصادر الغذائية التي بها بوتاسيوم

يمكن الحصول على عنصر البوتاسيوم في حال نقصانه في الجسم عن طريق تناول المكملات الغذائية المحتوية عليه، لكن من الأفضل تناول الأطعمة الغنية بهذا العنصر، ومن أهم هذه الأطعمة ما يأتي:

  • السبانخ وأوراق الجرجير.
  • العسل والزنجبيل.
  • التين والتفاح.
  • العنب والموز.
  • الأفوكادو والبرتقال والمشمش.
  • لحم الديك الرومي.
  • الحليب ولبن الزبادي الخالي من الدسم.
  • الفجل وحبوب الصويا.
  • البطاطا الحلوة.
  • البقوليات مثل: الفاصولياء البيضاء والحمص واللوبياء.
  • سمك الهلبوت، والسلمون المعلب والتونة.
  • الطماطم والشمندر.
  • البطيخ والخوخ.
  • العسل الأسود والجزر.
  • الفطر والقرع واللفت الأخضر.
  • القرنبيط والشمام.
  • الملفوف (الكرنب) والهليون.
  • البندق والزبيب.
  • الفاكهة الحمضية.
  • الكرفس.
  • البقدونس.

 

للمــــزيـــد : الطب البديل  / الصحة الجنسية

السابق
تقوية المناعة لدى المصابين بالسرطان
التالي
الأغذية الغنية بالفوسفور

اترك تعليقاً