امراض الجهاز الهضمي

اسباب القولون العصبي و اعراضه

Spread the love

القولون العصبي

لنعرف ان القولون العصبي هو اضطراب شائع يصيب الأمعاء الغليظة (( القولون )) ، وهو عادة ما يسبب التشنج وآلام البطن والانتفاخ والغازات والإسهال أو الإمساك ، وهو حالة مزمنة تلازم الشخص على المدى الطويل. على الرّغم من علامات وأعراض القولون العصبي غير المريحة، إلّا أنّهُ لا يُسبّب أي تغيُرات في أنسجة الأمعاء ولا يزيد من خطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم، على خلاف التهاب القولون التقرّحي وداء كرون.

 

من اعراض القولون العصبي

قد تختلف علامات و اعراض متلازمة القولون العصبي على نطاق واسع من شخصٍ لآخر، وغالبا ما تتشابه مع أعراض أمراض أخرى، والأعراض الأكثر شيوعاً له:

  • آلام وتشنُجات في البطن، والشعور المُلح بدخول الحمّام، وعدم الرغبة بالخروج إلى خارج المنزل بسببها.
  • الشعور بالنفخة : بحيث قد يُلاحظ الشخص بروز بطنه بشكلٍ مُفاجىء، بالإضافة إلى ضيق بناطيله عليه من جهة البطن.
  • الغازات : وهيَ من أكثر الأعراض إزعاجاً وإرباكاً للشخص، لأنّها تُسبّب لهُ الإحراج وبالأخص عندَ التواجد بين النّاس وفي مكانٍ عام.
  • الإسهال أو الإمساك ، وأحياناً تتم الإصابة بها بالتناوب.
  • مخاط في البراز.

اما بالنسبة لمعظم الناس ، فإن القولون العصبي عبارة عن حالة مزمنة على الرّغم من أن أعراضها قد تظهر أحياناً بشكلٍ شديد وسيئ، وفي أحيانٍ أُخرى تختفي بشكلٍ نهائيّ.

 

اسباب الإصابة بالقولون العصبي

ليس من المعروف إلى الان السبب الرئيسي للإصابة به ، ولكن هنالك مجموعة متنوعة من العوامل التي قد تلعب دورا مهما في ذلك، مثل :

الأطعمة :

قد تلعب الحساسية لبعض الأطعمة دوراً مهما لظهور القولون العصبي ، و منها: الشوكولاتة، والتوابل، والدهون، والفواكه، والبقول، والملفوف، والقرنبيط، والبروكلي، والحليب والمشروبات الغازية، والكحول.

التوتر :

بعض الأشخاص يلاحظون بأن اعراض القولون العصبي تظهر لديهم في حالات التوتر والقلق.

الهرمونات :

فالمرأة هيَ الأكثر عُرضة لذلِك، فيعتقد الباحثون أن التغيرات الهرمونية تلعب دوراً مهما في هذه الحالة.

 

الواجب زيارة الطبيب

من الضروري ان يرى الشخص طبيبه إذا كان يعاني من التغير المستمر والمفاجىء في امعائه أو إذا كانت لديه أي علامات أو أعراض أخرى للقولون العصبي ، لان ذلِك قد يشير إلى وجود حالة أكثر خطورة، مثل سرطان القولون. ومن الأعراض التي قد تشير إلى وجود حالة أكثر خطورة تشمل ما يلي:

  • نزيف المُستقيم.
  • آلام البطن التّي تستمر طوال الليل.
  • فقدان الوزن بشكلٍ مُفاجىء.

االطبيب هو الشخص الوحيد القادر على مساعدة الشخص للتخلص من الاعراض المصاحبة للقولون، او أي حالة مرضيّة أُخرى، وبإمكانهِ أن يُساعد أيضاً على تجنب المضاعفات المحتملة من المشاكل مثل الإسهال المزمن.

 

السابق
مرض السكري و الصحة الجنسية
التالي
اطعمة و مشروبات لعلاج القولون العصبي

اترك تعليقاً