أخبار الصحة

اجراء عملية تصحيح العمود الفقري لجنينين قبل ولادتهما باسابيع

Spread the love

تمكن جراحون بريطانيون من تقويم العمود الفقري المشوه لدى جنينين اثنين، وذلك قبل عدة أسابيع من الموعد المتوقع لولادتهما.

وتعد العملية الجراحية الأولى من نوعها في مشافي المملكة المتحدة، حيث تعاون في إنجاحها قرابة 30 طبيبا مختصا، وأجريت في مشفى “University College” في العاصمة لندن.

وكان الجنينان يعانيان من مرض غير شائع، يعرف باسم “العمود الفقري المشقوق” (spina bifida)، الذي يكون فيه العمود الفقري غير نام بشكل صحيح بحيث يحتوي على فجوة بين الفقرات.

وعلى الرغم من إمكانية تصحيح العمود الفقري بعد الولادة، إلا أن إجراء العملية قبل الولادة يشكل ضمانة أفضل لصحة المولود على المدى البعيد.

وخلال العملية التي استغرقت 90 دقيقة، قام الجراحون بقص جزء من رحم كل أم للوصول إلى العمود الفقري لدى الجنينين، حيث استطاعوا سد الفجوة وتصحيح تسلسل الفقرات العظمية بالكامل.

وعلى الرغم من خطورة العملية على صحة الجنين وحياته، إلا أن الأطباء البريطانيين يحاولون قصارى جهدهم الاعتماد على تقنيات طبية حديثة، تسهل عملية التقويم وتقلل من حجم الشق الواجب فتحه في جدار الرحم.

 

موقع الطب الجزائري

السابق
تعرفوا على العدس البني و فوائده
التالي
فوائد جديدة للقهوة

اترك تعليقاً